جديد المقالات
جديد الأخبار

03-17-2019 07:59

ابعاد الهجوم الأرهابي ضد مسجدين في نيوزلندا ؟!



الهجوم الإرهابي الذي طال صباح اليوم الجمعة مسجدين في نيوزيلندا وأدى إلى مقتل ( 49) شخصا وجرح (50) ، يمثل نقلة نوعية في التطرف عفوا الأرهاب الغربي (الحرب على الاسلام) تحت غطاء محاربة الإرهاب ! التضييق على المسلمين في الغرب من خلال منع بناء المساجد او منع الآذان او منع الحجاب والتضييق على المدارس الاسلامية او الهجوم على المساجد ، ولم ينجو من ذلك حتى المهاجرين بل ووصل الأمر الى أغراق سفنهم في أعالي البحار من قبل بعض السفن الحربية الغربية والتي راح ضحيتها عشرات الألوف من اللاجئين ! في الوقت الحاضر اليمين المتطرف في الغرب يحقق المزيد من المكاسب السياسية والبعض بدأ ينافس أو حتى تولى مقاليد السلطة في بعض الدول الأوروبية ، ناهيك عن الحملات الأعلامية الممنهجة في الهجوم على الإسلام والرسوم المسيئة الى الرسول صلى الله عليه وسلم تحت غطاء حرية التعبير والأديان وحقوق الانسان وحق تقرير المصير ، بل وصل الأمر الى كتابة لفظ الجلالة واسم الرسول على الاحذية ، هذا يدل بدون أدنى شك في ان الحرب على الاسلام وليس الأرهاب . حقا إنها ردة فعل المهزوم ، اذا رأيت أحد يركلك من الوراء فاعلم بأنك في المقدمة . العديد من مراكز الأبحاث في الغرب والتي يسيطر عليها المتطرفين تنبأت بأن أغلبية عدد السكان في القارة الأوروبية سوف يكونوا من المسلمين خلال الثلاثة عقود القادمة ( المواليد ) ، وفي دراسة اخرى كحال العديد من الدراسات هناك ما ظهر منها وما بطن تنبأت في أن الاسلام سوف يكون الدين الحاكم في العالم عام 2050م . ما يحصل الأن في اوروبا ليس ظاهرة (الاسلاموفوبيا ) بل ثقافة أمة تنتسر كالسرطان حاليا ، وما هجوم نيوزيلندا الا إحدى ثمارها الخبيثة ، طبعا سوف تجد الاعلامي الغربي يحاول أن يتلاعب في المفاهيم على اساس ان ما حصل هو ( تطرف) أو نوع من الكراهية ، أو ان الارهابي الجاني مريض نفسيا بل مختل عقليا طبعا ليس ارهابيا اطلاقا لان الأرهاب حصرا على المسلمين ؟!! سيناتور استرالي فاشي يبرر حادث نيوزيلند الارهابي ويدعي أن الاسلام دين فاشي ونبيه كاذب وأتباعه إرهابيون ؟! هجوم نيوزيلندا رسالة الى الغرب قبل فوات الأوان بأن عليه ان يعيد النظر في المناهج الدراسية والاعلام والقيم السائدة هناك ، بل والسياسة التي بدورها تغذي هذا المناخ السائد ( الارهاب ) ، حتى لا يتحول الى خطر داهم يهددالبشرية على طريقة النازية والفاشيستية .

بقلم / فوزي محمد الاحمدي

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 10125



خدمات المحتوى


فوزي محمد الاحمدي
فوزي محمد الاحمدي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (خبر القريات) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها