جديد المقالات
جديد الأخبار


المقالات
جديد مقالات خبر القريات
اقتربت الساعة ... الوقت
اقتربت الساعة ... الوقت
11-25-2011 06:02

http://store2.up-00.com/Nov11/Q1B26011.jpg

هو المُتَكون من الثواني والدقائق والساعات ، وهو العمر الذي يمضي وقد قال عنه الشُعراء ، وتحدث عنه الحُكماء .
يقول أحمد شوقي :
دقاتُ قلبِ المرءِ قَائِلَةً لهَ ** إِنَّ الحَيَاةَ دقائِقٌ وثوانِ
ويقول أبا تمام :
مرت سِنينٌ بِالسُّعُودِ وبِالهنَا ** فكأنها من قِصرِهَا أيامُ
ثُم انثنت أيامُ هجرٍ بعدها ** فكأنها من طُولِها أعوامُ
ثُم انقضت تِلكَ السِنِينُ وأهلُها ** فكأنها وكأنهُم أحلامُ
هذا هو الوقت ، هذا هو رأس المال ، هذا هو العمر ، فلا ينقضي في غير واجب أو منفعه ، ففي دقيقه واحده تستطيع فعل الكثير ، كقراءة القرآن : ( إنا أعطيناك الكوثر * فصلي لربك وانحر * إن شانئك هو الأبتر ) ، وتستطيع في دقيقه أن تذكر الله ، أو أن تقرأ ما يفيدك من أدب ، أو شعر ، أو روايه . وتستطيع في دقيقة أن ترضي ربك ، وتمحي ذنبك ، وتجلي همك ، وتزيد في حفظك ، وتُنير فكرك ، وتعمق فهمك ، وتنمي عطائك .
فقد قيل :
إذا كان رأسُ المالِ عُمركَ فاحترس ** عليِهِ من التضييعِ في غيرِ واجبِ
ويقول الإمام الشافعي رحمه الله : جالستُ الصوفية فما أستفدتُ منهم إلا قولهم : الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك .
إن وقت الإنسان في هذه الدنيا قصير ، وانفاسه محدودة ، وأيامه معدودة ، فمن استثمر هذه اللحظات في الخير ، فطوبى له ، ومن أضاعها وفرط فيها ، فقد خسر زمناً لا يعود إليه أبدا . أن الوقت ثمين جداً ، فقد يكتب في صحيفة أعمالك كثير من الحسنات إذا عرفت كيف تستثمرها جيداً ، وإن أضعتها فالله المستعان . أُريد أن أقول لك أخي القارئ ، أن الوقت الذي يمضي من عمرنا هو المعلم الحقيقي فلا تحرم نفسك منه بتضييعه .
فلتحسن أخي إستغلال وقتك فيما يعود عليك وعل أمتك بالنفع في الدنيا والأخرة فما أحوج الأمة إلى من يعرفون قيمة الوقت ويطبقون ذلك في الحياة .

أخــــــي القـــــــارئ

ما مضى فات والمُؤَملُ غيبٌ ** ولك الساعةُ التي أنتَ فيها

أ/ صالح أحمد الغامدي
[email protected]


- - - - - - - - - - - - - - - - -
تم إضافة المرفق التالي :
c.JPG

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 762



خدمات المحتوى


التعليقات
#131 Saudi Arabia [محبك]
5.00/5 (1 صوت)

11-25-2011 10:16
استاذ صالح

دائما مبدع حفظك الله يالغالي

ونرجوا منك عدم البخل علينا في المقالات ويشهد الله انى افرح عندما اجد مقال لك .

الى الامام


#132 Saudi Arabia [سلطان]
5.00/5 (1 صوت)

11-25-2011 11:29
جزاك الله خير استاذنا الفاضل


وبيض الله وجهك ورحم الله والديك


وان شاءالله السنه هذه سنه خير يااارب

الله يسلمك يمناك على المقال .


أ/ صالح أحمد الغامدي
أ/ صالح أحمد الغامدي

تقييم
7.88/10 (5 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (خبر القريات) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها